خادم الحرمين الشريفين يتباحث مع رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني

وكالات_وطني الحبيب

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، اليوم في قاعة الشعب الكبرى بالعاصمة الصينية بكين جلسة مباحثات مع رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب بجمهورية الصين الشعبية تشانغ ديجيانغ.
وألقى خادم الحرمين الشريفين خلال الجلسة كلمة، عبر فيها عن بالغ التقدير “لحكومة وشعب الصين الصديق على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة”.
وقال العاهل السعودي، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس): إن زيارته تأتي “في إطار الجهود المبذولة من بلدينا لتجسيد الرغبة المشتركة لبناء علاقة شراكة استراتيجية تحقق النمو في علاقات البلدين في جميع المجالات”.
وأضاف العاهل السعودي: إننا نقدر عاليا مواقف الصين الإيجابية تجاه قضايا السلام، وعلى وجه الخصوص تجاه القضية الفلسطينية.
وأبدى خادم الحرمين الشريفين  تقديره لدور مجلس نواب الشعب الصيني “في تعزيز العلاقات بين بلدينا، ونتطلع إلى مزيد من التعاون بين مجلس الشعب الصيني ومجلس الشورى السعودي، بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الصديقين”.
ويجري العاهل السعودي، زيارة رسمية إلى الصين منذ أمس الأول الأربعاء، قادما من اليابان، في إطار جولته الآسيوية. 
من جانبه، نوه رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب بجمهورية الصين الشعبية تشانغ ديجيانغ، بزيارة خادم الحرمين الشريفين للصين، وما نتج خلالها من تعاون واتفاقيات تؤكد حرص البلدين على تطويرها وتعزيزها في مختلف المجالات.
وأبرز تشانغ ما يحظى به خادم الحرمين الشريفين من مكانة وتقدير دولي وإسلامي وعربي نظير جهوده على مختلف الصعد.

اترك تعليقاً